30
كتابــا جـديـدا يومــيــا
!! إشترك الان
أبوظبي للفنون» و«مؤسسة السويدي» تنظمان ملتقى للتعليم»

«أبوظبي للفنون» و«مؤسسة السويدي» تنظمان ملتقى للتعليم

 

 

 

نظمت مؤسسة أبوظبي للفنون بالتعاون مع مؤسسة السويدي، أول من أمس، ملتقى فنياً أدبياً افتراضياً تحت عنوان «معاً.. من أجل التعليم والتنمية والسلام» لتوحيد الرؤى الهادفة إلى ضمان أحقية التعليم للجميع واحتفاءً بيوم التعليم الدولي. شارك في هذا الملتقى نخبة من الأدباء والروائيين والنقاد المميزين وهم الروائي حارب الظاهري، والنحات معتصم الكبيسي، والفنانة التشكيلية خلود الجابري، والشاعرة هنادي المنصوري، والناقدة الأدبية مريم الهاشمي.

وقال الدكتور حامد بن محمد خليفة السويدي، مؤسس ورئيس مجلس أمناء مؤسسة أبوظبي للفنون: «سيراً على خطى المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، الذي قال إن (تعليم الناس وتثقيفهم في حد ذاته ثروة كبيرة نعتز بها، فالعلم ثروة ونحن نبني المستقبل على أساس علمي)، فإنه لا بد من تضافر الجهود لإتاحة فرص التعلم مدى الحياة للجميع من أجل إحداث نهضة حضارية واعية لواقع الأمة وتطورات مسيرتها، قائمة على التنمية المستدامة والسلام ليتسنى لنا الوصول إلى مجتمع المعرفة».

فيما تناول المشاركون في الملتقى قضايا حيوية مختلفة شملت أبعاداً فنية ثقافية وتعليمية لها انعكاس إيجابي لتحقيق تنمية ثقافية شاملة تسهم في رفع المستوى المعرفي والثقافي لأجيال قادرة على الإبداع والابتكار، وتوجيه جهود الباحثين نحو اعتبار التعليم من أهم الموارد المتجددة لتحقيق المساواة وكسر دائرة الفقر في مجتمعاتنا، هذا إضافة إلى مداخلات أثرت الحوار من الدكتورة منى العامري مدير البرامج الإثرائية في دائرة التعليم والمعرفة، ومن الدكتور جمال مقابلة أستاذ قسم اللغة العربية في جامعة الإمارات العربية المتحدة.

وسامية بدر، مدير الشراكات الاستراتيجية والإعلام في مؤسسة أبوظبي للفنون التي قالت في مداخلتها: «نشارك العالم، الاحتفال بـ(يوم التعليم الدولي)، تأكيداً على أهمية العلم والمعرفة والثقافة في بناء مجتمعات مرنة ومستدامة، على أن المعلمين يضطلعون بدور محوري في العملية التعليمية وهم اللبنة الأساسية في البناء الاجتماعي والفكري لأجيال المستقبل».

 

 

 

المصدر: البيان

23 يناير 2021 - 11:27ص
Яндекс.Метрика