تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
نبذه عن الكتاب
قضايا إدارية معاصرة
No votes yet
للإدارة معانٍ كثيرة، وما يهمنا في هذا التقديم معنيان، هما: الإدارة كحقل من حقول الدراسة، والإدارة كممارسة ونشاط وعمل. والواقع أن الإدارة كحقل من حقول الدراسة تعتبر جزءًا من العلوم الاجتماعية، وجذورها من هذه الناحية تمتد إلى أواخر القرن التاسع عشر وأوائل القرن العشرين، فهي حقل حديث ليس على سبيل المثال كعلم الاقتصاد، وعلم الاجتماع، والفلسفة، أو التاريخ. ورغم ذلك كله فإنها علم نامٍ استوى على سوقه وأصبح له فروع وتخصصات تدرَّس في جميع جامعات العالم ومعاهده، ويحصل فيها الدارسون على درجات علمية أولية أو متقدمة. أما الإدارة كممارسة ونشاط وعمل فهي قديمة قدم النشاط الإنساني الذي يرمي إلى تنظيم حياة الإنسان وتسيير أموره. ولا يمكن فصل هذين المعنيين للإدارة أحدهما عن الآخر، فالإدارة كعلم تغني الإدارة كممارسة وتكسبها صبغة علمية مرشدة، والإدارة كنشاط وعمل هي الوعاء الذي تنشأ فيه النظريات الإدارية وتترعرع.