30
كتابــا جـديـدا يومــيــا
!! إشترك الان
About the book
نظم المعلومات الإدارية بالتركيز على وظائف المنظمة

بدأت نظم المعلومات الإدارية مع بداية الستينات من القرن الماضي الإ أن انتشارها كان محدوداً ولم تتمكن من تحقيق الأهداف المرجوة بدقة، بسبب ارتباطها بالحواسيب التي كانت إمكاناتها محدودة جداً أيضاً إذ واكب التطور التكنولوجي لأجهزة الحاسوب تطور في نظم المعلومات الإدارية، ومع توسع وانتشار استخدام البرمجيات وظهور المتخصصين في هذا المجالات في مطلع السبعينات والثمانينات، استمر هذا التطور وتبلور علم Management Information System، واصبح التوجه نحو المجتمع المعلوماتي من خلال التحول الذي حصل في المجتمعات والمتمثل بثورة المعلومات، واقتناء أدوات الذكاء، وسيطرة الأقوياء على العالم ما هي إلا القدرة على الاستثمار في العلم والمعرفة والمعلومات وهذا أدى إلى تغيير التركيبة الاجتماعية للمجتمع وظهور تركيبة اجتماعية جديدة تستند وتتركز أساسا على استثمار المعرفة والمعلومات في المجالات كافة

Read more
Rate this book:
0
Position
2028
-2028
Index
× Close
  1. المقدمة
  2. الباب الاول مدخل الى نظم المعلومات
  3. الفصل الاول: نظم المعلومات الادارية .
  4. اولا: تطور نظم المعلومات الإدارية وظهور المجتمع المعلوماتي
  5. ثانيا: مفهوم نظم المعلومات الادارية .
  6. ثالثا: اهمية نظم المعلومات الإدارية
  7. رابعاً: اهداف نظم المعلومات الادارية
  8. خامساً: مراحل تصميم نظم المعلومات الادارية .
  9. سادسا: عناصر نظام المعلومات الإدارية وفق مدخل نظرية النظم
  10. سابعاً: انواع نظم المعلومات الادارية .
  11. ثامنا: مستلزمات نظم المعلومات الادارية .
  12. الفصل الثاني: تكنولوجيا المعلومات
  13. اولا: نشاة تكنولوجيا المعلومات .
  14. ثانيا: مداخل دراسة تكنولوجيا المعلومات
  15. ثالثا: مفهوم تكنولوجيا المعلومات
  16. رابعا: اهمية تكنولوجيا المعلومات .
  17. خامساً: اهداف تكنولوجيا المعلومات .
  18. سادسا: خصائص تكنولوجيا المعلومات .
  19. سابعا: مكونات تكنولوجيا المعلومات .
  20. ثامناً: مزايا إستخدام تكنولوجيا المعلومات .
  21. تاسعا: هيكلية تكنولوجيا المعلومات .
  22. عاشراً: اصناف تكنولوجيا المعلومات .
  23. الحادي عشر: متطلبات تطبيق تكنولوجيا المعلومات .
  24. الثاني عشر: محددات تطبيق تكنولوجيا المعلومات .
  25. الثالث عشر: مستقبل تكنولوجيا المعلومات .
  26. الفصل الثالث: تصميم نظم المعلومات
  27. اولا: مفهوم تصميم النظام .
  28. ثانيا: مداخل تصميم نظم المعلومات
  29. ثالثا: مراحل تصميم نظم المعلومات
  30. الباب الثاني تطبيقات نظم المعلومات
  31. الفصل الرابع: قواعد البيانات
  32. اولا: مفهوم قواعد البيانات
  33. ثانيا: معمارية نظام ادارة قواعد البيانات .
  34. ثالثا: اهداف قواعد البيانات
  35. رابعاً: العناصر التنظيمية الرئيسة في بيئة قاعدة البيانات .
  36. خامساً: انواع قواعد البيانات .
  37. سادساً: نماذج قواعد البيانات .
  38. سابعاً: مزايا وعيوب نظم ادارة قواعد البيانات .
  39. الفصل الخامس: تنقيب البيانات .
  40. اولاً: تاريخ تنقيب البيانات
  41. ثانياً: مفهوم تنقيب البيانات واهميته
  42. ثالثاً: أهداف تنقيب البيانات
  43. رابعاً: مهام تنقيب البيانات
  44. خامساً: أدوات تنقيب البيانات
  45. سادساً: تخطيط عمليات التنقيب في قواعد البيانات
  46. سابعاً: خطوات تنقيب البيانات .
  47. الفصل السادس: ذكاء الاعمال .
  48. اولا: مفهوم ذكاء الاعمال
  49. ثانياً: اهمية انظمة ذكاء الاعمال .
  50. ثالثا: خصائص ذكاء الاعمال .
  51. رابعاً: المهام الاساسية لانظمة ذكاء الاعمال
  52. الفصل السابع: نظم دعم القرارات .
  53. اولا: مفهوم نظم دعم القرارات
  54. ثانيا: اهمية نظم دعم القرارات
  55. ثالثا: انواع نظم دعم القرارات .
  56. رابعاً: دور نظم دعم القرارات في المستويات التنظيمية المختلفة .
  57. خامساً: خصائص نظم دعم القرارات : .
  58. سادساً: مكونات (نموذج) نظم دعم القرارات
  59. سابعاً: الأبعاد المؤثرة في نظم دعم القرارات .
  60. الباب الثالث مدخل اداري
  61. ا لفصل الثامن: نظام معلومات الموارد البشرية
  62. اولا: التطور التاريخي لنظام معلومات الموارد البشرية
  63. ثانياً: مفهوم نظام معلومات الموارد البشرية .
  64. ثالثا: أهمية نظام معلومات الموارد البشرية
  65. رابعاً: مكونات قاعدة بيانات نظام معلومات الموارد البشرية
  66. خامساً: وظائف نظام معلومات الموارد البشرية .
  67. سادساً: الانظمة الفرعية لنظما معلومات الموارد البشرية
  68. سابعاً: فاعلية نظم معلومات الموارد البشرية
  69. ثامناً: مراحل تصميم نظام معلومات الموارد البشرية
  70. الفصل التاسع: نظام المعلومات التسويقية
  71. اولا: مفهوم نظام المعلومات التسويقية .
  72. ثانياً: خصائص نظام المعلومات التسويقية
  73. ثالثا: اهداف نظام المعلومات التسويقية .
  74. رابعاً: عناصر نظام المعلومات التسويقية .
  75. خامساً: الحاجة الى نظام المعلومات التسويقية .
  76. سادساً: أنواع المعلومات التسويقية .
  77. الفصل العاشر: نظام المعلومات المالية .
  78. أولا: مفهوم نظام المعلومات المالية واهميته .
  79. ثانيا: أهداف نظام المعلومات المالية
  80. ثالثاً: عوامل نجاح نظام المعلومات المالية (المستلزمات) .
  81. رابعاً: خصائص نظام المعلومات المالية
  82. خامساً : مكونات نظ ا م المعلومات المالية وعناصره
  83. الفصل الحادي عشر: نظام المعلومات الاستراتيجية .
  84. اولا: مفهوم نظام المعلومات الاستراتيجية .
  85. ثانياً: أهمية نظام المعلومات الاستراتيجية .
  86. ثالثا: أهداف نظام المعلومات الإستراتيجية .
  87. الباب الرابع مدخل عملياتي
  88. الفصل الثاني عشر: نظام المعلومات الإنتاجي
  89. اولا: مفهوم نظام المعلومات الإنتاجي
  90. ثانيا: مدخلات نظام المعلومات الإنتاجي .
  91. ثالثا: الأنظمة الفرعية لنظام معلومات الإنتاجي .
  92. الفصل الثالث عشر: نظام معلومات ضبط الجودة
  93. اولا: مفهوم نظام معلومات ضبط الجودة
  94. ثانيا: أهمية نظام معلومات ضبط الجودة .
  95. ثالثا: عناصر نظم ادارة الجودة الشاملة .
  96. رابعا: مجالات نظام معلومات ضبط الجودة .
  97. الفصل الرابع عشر: نظام معلومات المقارنة المرجعية
  98. اولا: مفهوم المقارنة المرجعية
  99. ثانياً: اهداف عملية المقارنة المرجعية واهميتها
  100. ثالثا: عملية المقارنة المرجعية .
  101. رابعاً: نظام معلومات المقارنة المرجعية واهميته
  102. خامساً: متطلبات نظام معلومات المقارنة المرجعية
  103. الباب الخامس مدخل الكتروني ومعرفي
  104. الفصل الخامس عشر: الادارة الالكترونية .
  105. اولا: التطور التاريخي للإدارة الالكترونية .
  106. ثانيا: مفهوم الادارة الالكترونية .
  107. ثالثا: أهداف ومكاسب الإدارة الالكترونية .
  108. رابعاً: أسباب التحول للإدارة الالكترونية .
  109. خامساً: وظائف الادارة الالكترونية .
  110. سادسا: معوقات تطبيق الإدارة الالكترونية
  111. سابعاً: مجالات الإدارة الالكترونية
  112. ثامناً: إيجابيات الادارة الالكترونية وسلبياتها
  113. الفصل السادس عشر: ادارة المعرفة
  114. أولا: مفهوم المعرفة وأهميتها .
  115. ثانياً: مفهوم إدارة المعرفة .
  116. ثالثاً: اهمية ادارة المعرفة
  117. رابعاً: أهداف إدارة المعرفة
  118. خامساً: انواع المعرفة .
  119. سادساً: أسس إدارة المعرفة
  120. سابعاً: استراتيجيات ادارة المعرفة
  121. ثامناً: عمليات ادارة المعرفة .
  122. تاسعاً: اخطاء ادارة المعرفة .
  123. عاشراً: نظم إدارة المعرفة .
Book year:
2014
Genre
Publisher
دار غيداء للنشر والتوزيع
Comments(0)
Яндекс.Метрика