Skip to main content
كتابا "السيبرانى" للقصاص و"نجوم الدرجة الثالثة" للسنهورى فى معرض الشارقة

كتابا "السيبرانى" للقصاص و"نجوم الدرجة الثالثة" للسنهورى فى معرض الشارقة

 

يعرض فى معرض الشارقة الدولى للكتاب، المقام حاليًا والمستمر حتى 14 من نوفمبر الجارى، كتاب "السيبرانى.. اضغط هنا" للكاتب الكبير أكرم القصاص، رئيس التحرير التنفيذى لـ اليوم السابع، والصادر عن مؤسسة دار الهلال، وفيه يخوض "القصاص" عالم السوشيال ميديا وكيف يجد الإنسان نفسه "متورطا" فى قصص وقضايا كبرى طالما اختار بكامل إرادته أن يصبح الكائن السيبرانى.

السيبرانىالسيبرانى

ويجمع الكتاب بين الرؤية التحليلية والكاتبة الساخرة التى عرف بهما "أكرم القصاص" الذى يقول فى مقدمة الكتاب: "مرحبا بك فى العالم الافتراضى.. تحليل استراتيجي، وطبخة، وصورة لطفل يلعب مع كلب، وأخرى لرجل تعرفه معلقا فى محاليل الإنعاش، ومائدة عليها فول وطعمية وإفطار شهي.. وصورة ضاحكة لـ" فريند" يبتسم فى بلاهة، وسب من فتاة جريئة لشخص مختلف معها فى الرأي، وتحليل عميق منقول لرجل يتحدث فى السياسة بإحصائيات وأرقام تشبه الحقيقة، ويستعرض علاقة الديمقراطية بحرية الرأى وسرعان ما يمنح مختلفا معه "البلوك".

السيبرانىالسيبرانى

 

ويقول الكتاب: شاء من شاء وأبى من أبى، أصبح المجتمع الشبكى واقعا بميزاته وعيوبه، عالما يمنح الناس الشعور بالمساواة وأن لدى كل منهم رأيا يريد قوله، مع رغبة فى الحديث حتى وهم صامتون، قليلون جدا من تمسكوا بالابتعاد عن عالم التواصل الاجتماعى واكتفوا بحياتهم بعيدا عنه".

الكاتب الصحفى عادل السنهورىالكاتب الصحفى عادل السنهورى

كما يعرض في المعرض كتاب "نجوم الدرجة الثالثة فى سينما الأبيض والأسود" للكاتب الصحفى عادل السنهورى، مدير تحرير اليوم السابع، والكتاب يأتى فى 258 صفحة من القطع المتوسط، ويتناول سيرة حياة ومواقف وأعمال أكثر من 100 فنان وفنانة من نجوم الدرجة الثالثة، فى الأفلام المصرية القديمة، والذين يراهم جمهور المشاهدين من عشاق أفلام الأبيض والأسود فى غالبية الأفلام المصرية، ويعرفهم بأشكالهم وأدائهم المميز وبصماتهم الفنية، و"قفشاتهم" السينمائية التى لا تنسى، دون أن يعرف أسماءهم إلا القليل منهم، مثل عبد الغنى النجدى وحسين إسماعيل، وعبد المنعم إسماعيل، وعبد الخالق صالح، وزكى الحرامي، ومحمد الديب، وسعاد أحمد، وصفا الجميل، وحسن أتلة، وزكى إبراهيم، وعباس الدالي، ولطفى الحكيم، وغيرهم الكثير.

كتاب نجوم الدرجة الثالثةكتاب نجوم الدرجة الثالثة

 

يقول المؤلف هناك عدد كبير من أفلام الأبيض والأسود فى الأربعينيات والخمسينيات والستينيات، وفى عدد قليل من أفلام الألوان لا تخطئهم عينك، تراهم فى هذه الأفلام وتنتظر ظهورهم، تعرفهم جيدا وتعرف وجوههم وملامحهم وتحفظ عن ظهر قلب قفشاتهم، السينمائية، ومع ذلك لا تعرف أسماءهم، ربما إلا قليلاً جدًا، ولكنهم مشاهير الظل وممثلو "الصف الثالث" ملح الأفلام ومذاقها الخاص المميز، مثلهم مثل جمهور الدرجة الثالثة فى مباريات كرة القدم عدد كبير من هؤلاء النجوم شارك فى معظم الأفلام المصرية بعدد يفوق نجوم الصفين الأول والثانى بكثير، ووراء كل منهم قصة حياة ومشوار فن مثير يستحق القراءة، تنوعت أدوارهم بين الشر والخير والكوميديا والدراما فى وجبة سينمائية دسمة رغم مشاهدهم القليلة، ورحلوا عن الدنيا فى صمت بعد مشوار سينمائى شاق دون أن يشعر بهم أحد .. فى مرحلة البحث عن سيرة حياة هؤلاء النجوم لزم الأمر الرجوع إلى مواقع السينما المتخصصة وبعض الكتابات من النقاد عنهم.

نجوم الدرجة الثالثة في سينما الأبيض والأسود

 

 

المصدر:اليوم السابع

07 Nov, 2020 11:21:46 AM
0