Skip to main content
نبذه عن الكتاب
النتاجات التربوية لمناهج التربية الرياضية وتطبيقها في المدارس الأساسية
No votes yet
احتل موضوع النتاجات التربوية التعليمية مكانة بارزة في دراسة المناهج التربوية، وفي المؤتمرات والندوات المهتمة بمجال التربية التعليم، وبما أن النتاجات التربوية تعد من مكونات المنهج التربوي شغلت أذهان الكثير من علماء المناهج في كيفية تطويرها بما يتناسب مع المتطلبات العصرية لتكون ملبية لرغبات وحاجات أفراد المجتمع. كما لا يخفى على أحد أن أهمية النتاجات التربوية تحدد طبيعة التفاعل الموجود بين المعلم والطالب والحياة، وكما ركز المتخصصون في قياس وتقويم العملية التربوية على النتاجات التربوية باعتبارها العنصر الأهم في قياس مدى تعلم الطالب في المحيط المدرسي. إن دور المدرسة يكمن في إعداد الفرد في جميع جوانبه الشخصية معرفيا، نفسيا، بدنيا، وجدانيا... وإكسابه مهارات حياتية وبهذا تكون المدرسة تعد لنا جيلا يقدم قيمة مضافة على وجه المعمورة. لذلك حاول الكاتب أن يقدم في هذا العمل إسهاما نوعيا في مجال النتاجات المحورية والعامة في التربية البدنية والرياضية، ويوجد بين دفتي هذا الكتاب ثلاثة فصول، تقدم الفصل الأول منه إلى أهمية دراسة النتاجات التربوية وإلى إشكالات وتساؤلات عالقة حول النتاجات التربوية بالمدرسة الأساسية وكذلك إلى عرض بعض الدراسات التربوية العربية منها والأجنبية ثم شرح بعض المصطلحات والمفاهيم. أما الفصل الثاني عالج الاستراتيجية الوطنية للتربية والتعليم في الأردن، والصورة الجديدة للمنهاج والتحديات التي تواجه التعليم في الأردن، وكذلك النِّتاجات المحورية والعامة للتربية الرياضية في مرحلة التعليم الأساسي، ثم تناول استراتيجيات تدريس مناهج التربية البدنية والرياضية، واختتم الفصل بالتقويم وأدواته المطورة في التربية البدنية والرياضية.