30
كتابــا جـديـدا يومــيــا
!! إشترك الان

التربية الفنّية جزءٌ من حقل التربية العامة ولها دورها في التربية الحديثة. فهي جزءٌ من كل يسعى لتكامل نمو الولد نمّوًا طبيعيًا يتفق وقدراته العقلية، الجسدية والاجتماعية. وهي المنطلق الذي يطلّ منه على عالمه الذاتي وطاقاته المبدعة بحرّية وطمأنينة. وهي تهدف إلى إعداد أفراد يمارسون عملية الإبداع والخلق بحرّية وعفوية في طفولتهم مما يسمح لهم بمتابعتها في ما بعد. والغاية من ذلك أن يعبرّوا عن شخصيتهم بانفعالاتها وعقدها واحتياجاتها، وأن يحقّقوا الانسجام الداخلي والتوازن في علاقتهم مع الآخرين، وأن ينمّوا طاقاتهم الذاتية.

Яндекс.Метрика