Skip to main content
سلفيا بلاث.. شاعرة أمريكية خلدها الانتحار

سلفيا بلاث.. شاعرة أمريكية خلدها الانتحار

 

 

تمر اليوم ذكرى ميلاد الشاعرة الشهيرة سلفيا بلاث، التى ولدت فى 27 أبريل من عام 1932، وماتت فى الثلاثين من عمرها منتحرة، وقد خلدها الموت، ولدت سلفيا بلاث، حسب معجم أدباء العالم لـ شوقى عبود، فى بوسطن وتوفيت فى لندن، كان والدها أخصائيا عالميا فى مجال النحل، وقد أثر تأثيرا كبيرا على ابنته التي شهدت حياة مهنية لامعة فى التعليم العالى، حاولت سيلفيا خلال فترة دراستها فى معهد جامعى الانتحار وكانت فترة عصبية لها، حصلت فيما بعد على منحة لإكمال دراستها في كمبردج، فتعرفت على الشاعر تيد هيوز هوجس الذى أصبح زوجها.

 

 

قبل أن تضع سيلفيا بلاث نهاية لحياتها سخرت من وقتها للشعر ولصياغة كتابا الذى يحمل طابع السيرة الذاتية "جرس الضيق" الذى جعل منها كاتبة مشهورة. تصف فيه "بلاث" حياة امرأة شابة يقودها سلوكها إلى انحطاط شخصى طويل ومعقد وإلى حالة من الانغلاق والانعزال النفسى.

 

يتميز شعر سيلفيا بلاث بحساسة كبيرة واضحة على غرار نثرها، تظهر فيه موضوعات نفسية مثل التعلق بالأب والألم الذى وصلت مرتبته إلى مستوى الأسطورة.

 

وفى 11 فبراير  من عام (1963) وضعت سيلفيا بلاث حدا لحياتها عندما قررت أن تضع رأسها فى فرن الغاز وتعلن نهاية حياتها.

 

 

 

المصدر: اليوم السابع 

28 Oct, 2020 04:03:37 PM
0